2M القناة العاهرة

يوسف بخوتة

vvvv

  2M القناة العاهرة

في تصريحات غريبة خرجت مديرة قسم الأخبار في قناة 2M   المرأة الحديدية التي لا تقهر سميرة سطايل، ترد على تصريحات بنكيران الأخيرة تقول: بأن بكيران تحرش بها، وأنه قال لها أشياء، ورغم أننا لم نعرف ما هي هذه الأشياء التي قالها لها رئيس الحكومة، فربما كان الكلام غزلا؟…

لا، فهي تقول وقع هذا قبل أن يكون رئيس الحكومة، أه ربما كان يستجدي ودها كي يمر على عبر قناتها، فهذا الكلام عاد عاقت به بأنه تحرش، أ الله ياودي أ السي بنكران راك مزوج وكتحرش بالسيدة؟

تصريحات غير غريبة على القناة الثانية، هذه القناة التي لا تمت للمغاربة بصلة، قناة همها الوحيد تخريب ما تبقى من القيم والأخلاق، قناة تعتمد على العري أكثر ما تعتمد على المعلومة، قناة أصبحت تتخبط في الأخطاء وهذا يحيل على أن القناة في خلل ما.

فبعد المسخ والسيقان العارية والأفلام المبتذلة في اللغة والتصوير، تطل علينا ببعض ما تعرف به من عري ومسخ، مثلا في السنة الماضية حين بثت حفلة من موازين للمطربة البريطانية جيسي جي وهي بثبان فقط، وقبلها حفلة لشاكيرا أضف إلى ذلك سهرة القفطان للسنة الماضية حين رقصن تلك الراقصات بثياب أقل ما يمكن القول عنه بأنه فاضح، وكذا سهرة القفطان لذه السنة التي اشتكى منها الوزير المغلوب على أمره، الوزير في الاتصال – حشاكم – مصطفى الخلفي، رغم أن زوجته حضرت الحفل وعجبها الحال والألوان والأثواب التفصيلات المفتوحة جهة الأمام، مما جعل البعض يطرح سؤالا: كيف لوزير لا يتحكم في زوجته، أن يتحكم في قناة يسيرها الفساد وبرنامجها الفساد وبها مديرة اسمها سميرة سطايل؟ وهم الذين خدعوه يوم استضافوه في برنامج مباشرة معكم فحسنوا ليه اللحية بالمكياج، حتى ظن الناس بأن الخلفي طلع ليه الزعف من اللحية وتأخوانيت، لكن هذا مجرد علم المكياج الذي جعله عرضة للضحك والاستهزاء والكاريكاتير.

إن قناة2M تقوم بدور تخريب المجتمع، وقد سجل عليها المهتمون هذه السنة عدة أخطاء مهنية فادحة، تهم المعتقد والوحدة الترابية والثوابت الوطنية، حيث ناقشت مؤخرا في برنامج مباشرة معكم قضية أسلمة الدولة، وانتجت ربورتاجا حول المقرر التعليمي، وجاءت بامرأة لم يريد الكشف عن هويتها تتهم المغرب بمحاولة أسلمة المقررات التعليمة، وبعث رسائل مشفرة للمجتمع الذي يقصي الطرف الأخر، معللة ذلك كون مقرر التربية الإسلامية للسنة الأولى يحمل صور طفلات محجبات، إيوا أ لالــة المتحدثة ويا لالـة 2M راه هداك مقرر التربية الإسلامية، سير شوف مقررات أخرين، او بالأحرى ورينا غير وجهك نعرفوك شكون.

هذا من حيث المس بالمعتقد، أما فيما يخص الوحدة الترابية، فقد أدرج تقنيو القناة، خريطة المغرب مبتورة كما يفعل الأعداء، وكما شهدنا في عدة محافل دولية واحتجنا بشدة، وقد طردنا قناة الجزيرة من المغرب لكونها لا تحترم وحدتنا الترابية، لكن هذه القناة فعلت ذلك في قلب الدار في برنامج باسل اسمه رشيد شو، فكيف لقناة لا تعرف حدود المغرب أن تمثلنا؟

   أما من ناحية الثوابت الوطنية، وهي مدرجة في الدستور واحدة واحدة، فهي تضرب كل هذا عرض الحائط، فحتى الدستور الذي طبلت له هذه القناة لا تحترمه، بل تعبث بذلك عبثا، وهي تستضيف ضيوفا لا هدف لهم إلا الضرب في الدين واللغة والحديث عن المرأة، ومن شاهد حلقة مباشرة معكم حول التعدد يفهم ذلك، كيف اجتمع الكل ضد الفيزازي، رغم أن الفيزازي أصبح ممخزنا أكثر من المخزن نفسه.

   ناهيك عن بعض الأخطاء الأخرى كالتي وقع فيها رشيد العلالي مؤخرا في برنامجه، حيث سخر من الممرضات، وحين اشتدت اللهجة اتجاهه اعتدر، لكن السؤال لماذا لم يعتدر حين مس الوحدة الترابية للمملكة؟ أم أن الصحراء نعرفها إلا في مكان الزرود واللقاءات المصورة فقط – وقد حدر الملك من هذا مرارا- نعرف قضية الصحراء إلا حين يعطونا ما نقوله أمام كاميراتهم التي تصور النفاق، لا أن نعلم أبناءنا كيف نحترم وطننا، والإعلام يا 2M أصبح أكير معلما، وقد صدق الوزير الخارجية الأسبق الطيب الفاسي الفهري في أوج الأزمة في الصحراء، وتداعيات فض مخيم كدي ميزيك حين قال: إن بعض السفراء المغاربة لا زالوا لم يعوا بعد بأن الصحراء مغربية، وهو يقصد تهاونهم الديبلوماسي في التعريف بالقضية في بلدان الغير، أودي الصحراء مكيعرفوهاش مغربية حتى لي داخل المغرب، والنموذج قناة 2M ها هي قدامك يا سيادة المستشار.

تعليقات