تلاميذ مدرسة كزاير في بركة ماء

جواد الكبيبة

تعرف مدرسة الكزاير التابعة لمجموعة مدارس يونان، المحسوب على جماعة تامضيت منطقة مرنيسة، هشاشة تامة، حيث نجد التلاميذ يتابعون دراستهم في جو يمكن القول عنه إنه شبيه ببركة ماء، وتجدر الإشارة إلى أن هذه المدرسة السالفة الذكر هي حديثة العهد، ومع ذلك تعرف هشاشة في البنية خصوصا عندما تفضح الأمطار شعارات المسؤولين، وما يتبجحون به من شعارات، والغريب هو أن التلاميذ يتابعون دراستهم رغم أنهم مهددون بالموت في اي لحظة دون تدخل الجهات المسؤولة،لا جمعية الاباء تتدخل باعتبارها الممثل الوحيد، الذي يجب أن ينطق بلسان التلاميذ وذويهم الغارقين في الهشاشة والفقر بدورهم، لهذا في أفق انتظار جو ملائم للهؤلاء المهمشين نقول بأن العالم القروي يعرف فعلا مدرسة النجاح بمعناها المغربي، وليس بمعناها الصحيح.

الصور تتحدث بنفسها عن الواقع

246451_10200845978735614_174002980_n 392815_10200845978535609_1112887042_n 480471_10200845978095598_2112385992_n 487756_10200845977255577_1780882022_n 549968_10200845984855767_1478565410_n 580668_10200845981215676_1124712773_n

تعليقات