وفاة غامضة لعروس في 17 من عمرها ببني وليد بعد أسبوع واحد من عقد قرانها على أربعيني

فريق التحرير

بني وليد المراسل
توفيت  بالمستشفى الجامعي بفاس فتاة في السابعة عشرة من عمرها في ظروف غامضة، أججت نار التأويلات في الشارع المحلي، و كانت الفتاة الوليدية تتابع دراستها في الثانوية الـتأهيلية خالد بن الوليد قبل أن يعقد قرانها على رجل أربعيني من أحد الدواوير المجاورة، و ذكرت مصادر محلية أن فرضية الانتحار بتناول سم ما ، هي الأكثر ترجيحا خصوصا، و أن قريبين من عائلة الهالكة يؤكدون عدم قبولها الطوعي لهذه الزيجة، و تعبيرها المتكرر عن الرفض وصل حد التهديد بوضع حد لحياتها في حالة إرغامها على ذلك . وقد تم دفن جثمان الهالكة اليوم بدوار برواض حيث يسكن الزوج فيما تركت هذه الحادثة المؤسفة حسرة و ألما بالغين في الشارع الوليدي .

تعليقات