الرئيسية - المقالات

المقالات

الفكري والإنساني في رواية “امرأة في الظل.. أو ما لم نعرف عن زينب” للكاتب عبد الجليل التهامي الوزاني

 هشام أزكيض رواية بدأت بزينب التي أحبت بصدق “جمال الأحمدي” الذي دفن أحلامها وقررت أن تأخد عزاء جرحها من غير أن تضمده. رافقها حبه كالظل في حياتها، كما رافقتها الأحزان والكآبة والآسى جل مسار حياتها. استطاعت أن تزور قدرها فقتلت نبضها بالإبتعاد عن أسرتها الصغيرة. لترافق طيف حبها ألاستاذ الكاتب …

أكمل القراءة »

بيادق فوق رقعة الشطرنج

سفيان المعروفي   قد تكون البيادق أضعف القطع في لعبة الشطرنج، لكنها ضرورية وهامة لبداية أي حرب، كيفما كانت نوع هذه الحرب، ولعل الحرب الصامتة ، التي يخوضها المواطن المغربي اليوم ضدا في اللوبيات الإقتصادية ، التي أثقلت كاهل المواطن البسيط ، أربكت كل الحسابات ، وكأي حرب يسخر فيها …

أكمل القراءة »

“خليه يريب” هل يعيد الشعب المغربي قصة البيض في الأرجنتين

في القريب جدا من الزمن استفاق الشعب الأرجنتيني على زيادة في ثمن البيض، حيث اتفقت كل جل شركات إنتاج البيض التي تزود المحلات ومراكز التسوق بهذه المادة على نفس سعر الزيادة، وتفاجأ المواطن الأرجنتيني لهذه الزيادة غير المبررة إلا من أصحاب الشركات الجشعة، فعمل على ترك البيض  مكانه عاملا بالقول: …

أكمل القراءة »

لم خرجا؟ ماذا عساهما أن يفعلان؟ غوص في سؤال سلمى الغزاوي برواية “تيلاندسيا”

  هشام أزكيض منذ أيام أتيح لي أن أقرأ الرواية الأولى للقاصة الروائية المغربية المتميزة ‘سلمى الغزاوي’ بعنوان “تيلاندسيا” الرواية كلها صرخات حادة ضد الفقر والقهر والبلادة والقسوة والتخلف. تضم الرواية مواقف ومراحل تتكامل في صنع رؤية قوامها أناس أفارقة مختلفون هزمتهم الحياة وعانوا من كوابيس مرهقة، تنبع أحيانا من …

أكمل القراءة »

مرنيسة يا النوارة خرجوا عليك الشفارة

عند الحديث عن مرنيسة لابد من الوقوف طويلاً عند المعارك الشرسة التي سجل فصولها الزمان بمداد من ذهب وتخضبت بدماء المدافعين عنها، وهي مشاهد ومواقف البطولة التي جسدها أهل ذاك الزمان من رجال مرنيسة الأحرار لإيقاف المد الاستعماري الفرنسي والإسپاني الذي اجتاح مقدمة سلسلة جبال الريف  أنداك، بعتادهم (المرنيسيين) البسيط …

أكمل القراءة »

كيف تحولت مرنيسة المجاهدة إلى بيئة حاضنة للإنحراف؟

مرنيسة ليست مجرد تجمعات سكنية على مقدمة سلسلة جبال الريف الشامخة، بل إنها حضارة ونضال وتاريخ يروى على مر العقود، إذ عرفت هذه القبيلة بالبسالة والمقاومة الشرسة، بحيث وقفت حجر عثرة للمستعمر الإسباني والفرنسي إبان احتلاله للمغرب، كما أنها تعتبر رمزا للعفة والحشمة والحياء والطهر. عاش مجتمعها محافظا لدينه وقيمه …

أكمل القراءة »