الرئيسية - عمود القلم الأسود - في ضيافة الهامش

في ضيافة الهامش

الإرهاب يضرب المغرب من طنجة للكويرة

 الإرهاب كل ما تثير لدى الشخص الإحساس بالخوف من خطر ما بأي صورة أو شكل. الإرهاب يكمن في تخويف الناس بمساعدة أعمال العنف.  الإرهاب هو الاستعمال العمدي والمنتظم لوسائل من طبيعتها إثارة الرعب بقصد تحقيق أهداف معينة. والإرهاب عمل بربري شنيع . هو عمل يخالف الأخلاق الاجتماعية ويعتمد على الحط من كرامة الإنسان. هكذا يعرف الارهاب، ويضاف إليه ...

أكمل القراءة »

حط الطبل وخذ الزمارة

انتهى الخطاب إذن وطبل من طبل وصفق من صفق، وقيل كثير من النفاق واختفى الكل من وراء كلمات من خشب وفضائح لا تعد ولا تحصى، صحافيين، محللين، مسؤولين، سياسيين ومثقفين وحثالة الشعب المسحوق، كلام في كلام ولا شيء غير ذلك. انتهى الخطاب، فحطوا الطبل رجاء وخذوا مكانه زمارة، زمروا بأعلى ...

أكمل القراءة »

التقلاز تحت الجلابة

أخذ صباغة زيتية في لون (الفضة) وفرشاة وكتب في الظلام على الحائط (المجير) حديثا وبخط رديء  وأيد مرتعشة  من شدة الخوف من الليل،  كتب قليل من الكرافيتي: يوسف السباعي شفار، مع بعض الخطوط والحروف والأرقام، كـ رقم 88 واختصار فريق الوداد البيضاوي wac!! صديقنا مغرم بالوداد البيضاوي طبعا، مثله مثل ...

أكمل القراءة »

المخزن العاري

ككل المغاربة تابعت فيديو الزفزافي العاري، وككل الناس أصبت بالدهشة و أحسست أن كرامتي تهاوت كما كرامة الوزير الغاضب في حقوق الإنسان، الوزير الصامت مصطفى الرميد،  ووزير الداخلية وآخرون الذين عبروا عن غضبهم الكبير تجاه ما وقع وسيقع، الذين وصفوه بالفعل الصبياني.  فيديو الزفزافي الذي وحد المغاربة حاكمين ومحكومين تجاه ...

أكمل القراءة »

شكر لشفشاون وأهلها

كنت وثلة من المشاغبين قبل يومين في حضرة الزرقة، كنا في رحاب البهاء والكبرياء والشموخ، وكان الموعد موعدا سنويا يتكرر كل عام منذ الدورة الرابعة للمتلتقى الوطني لفن الكاريكاتير والإعلام بشفشاون الذي وصل دورته التاسعة،  إذ يجمع ثلة من المشاغبين والعاقلين واللاعقلين، يجتمعون ويجعلون من البسمة شعارهم، يناقشون ويتجادلون ويسخرون من ...

أكمل القراءة »

لم تعد هناك فاس التي أعشق

كتائه عاد من فيافيه ولم يجد حبيبته التي تركها على وعد اللقاء المرتقب. كعاشق عاد يركب جواده لهفة ، عدت ولم أجد شيئا مما تركت ورحت أبحث عما لا يوجد. عدت ولم أجد تلك المدينة المحمية من التاريخ والعالية بإذن المولى والمولى إدريس. لم أجد وآسفاه تلك التي تركتها يوما ...

أكمل القراءة »